مافيا قرقاب الامارات والسراج وعائلته ولعبة التكليفات والتمديدات لدواعش المال العام

0

بوابة ليبيا الاخباري 

عقدت الجمعية العمومية للشركة الليبية للبريد والاتصالات وتقنية المعلومات القابضة اجتماعها الثاني بمدينة طرابلس اليوم الأحد الموافق 02-06-2019م،برئاسة رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني رئيس الجمعية العمومية للشركة السيد فايز السراج،وبحضور عدد من أعضاء الجمعية العمومية وتغيب أخرين.

وتناول الاجتماع تقريراً عن نشاط قطاع الاتصالات للعام 2019م،والمشروعات المستهدف إنجازها في هذا العام.

وقد تغيب وزير الاقتصاد علي العيساوي ووزير المالية فرج بومطاري وسافرا فجأة عمدا الى تركيا لعدم حضور جلسة التصويت للتمديد للمدعو فيصل قرقاب برئاسة الشركة الليبية للبريد والاتصالات رغم صدور أحكام قضائية ضده إلا أنه رفضها جميعا وهو مستمر في عمله منذ 7سنوات تقريباً.

*لعبة القرقاب للتمديد:

وزير المالية فرج بومطاري ووزير الاقتصاد الدكتور علي العيساوي وزير الاتصالات المهندس سامي الفنطازي ووزير الكهرباء المهندس عبدالمجيد حمزة ضد التمديد للقاتل الاقتصادي “فيصل قرقاب” ووزير التخطيط الطاهر الجهيمي ووزير المواصلات ميلاد معتوق ورئيس المجلس الرئاسي فايز السراج مع التمديد له ولكن لا صوت يعلو فوق صوت السراج في مجلسه الرئاسي.

العيساوي وبومطاري لا يستطيعان اغضاب السراج بعدم التصويت أو المطالبة بحجب الثقة عن قرقاب حتى لا يفقدان مقعديهما في الوزارة بحكومة الوفاق الذي انفرد السراج كليا باتخاذ القرارات فيه بخلاف وثيقة الاتفاق السياسي التي تنص على موافقة الأعضاء في المجلس وإلا ما الجدوى من تشكيله وتكوينه من تسعة أعضاء وذلك لضمان التوازن في القرارات.

*مراسلة المشري مساومة رخيصة

قيام “فائز السراج” للمرة الثانية بالتمديد للمدعو ” فيصل قرقاب ” بالرغم من المراسلة التي يطالب فيها خالد المشري رئيس المجلس الأعلى للدولة في 30مايو الماضي بعدم اتخاذ أي اجراء للتمديد أو تمكين المدعو فيصل قرقاب قبل أن يتم الفصل في قضية تهديده لرئيس السجل التجاري العام عبدالسلام مولود بالقتل الشهر الماضي على خلفية الغاء التراخيص الممنوحة لقرقاب بناء على حكم قضائي.

في شهر فبراير الماضي قام “فائز السراج” وفق محضر اجتماع مزور للجمعية العمومية وبقرار معيب بالتمديد لـ “فيصل قرقاب” رجل الإمارات الأول في ليبيا وذلك لمدة 3أشهر وقام اليوم بالتمديد له من جديد رغم أنف الجميع.

وزير المالية “فرج بومطاري” لديه تقرير مفصل عن حجم الفساد والتلاعب الذي تعدى المليار والنصف دولار من بيع الشركات والاستثمارات الليبية بالخارج لصالح الامارات وغيرها والتجاوازت المالية الضخمة بالداخل,أثر السلامة على نفسه وحياته وحفاظا على مقعده الوزاري وفر الى تركيا.

ووزير الاقتصاد “علي العيساوي” تم تهديد أحد موظفيه وهو ” عبدالسلام مولود ” مدير السجل التجاري العام بالقتل من قبل المدعو فيصل قرقاب في بداية شهر مايو حتى يتم تزوير السجلات التجارية لصالحه ولكن الأخير رفض وتم فتح محضر بالواقعة وعلى أثرها قام المشري باستغلال الخلاف لصالح جماعته (الاخوان المسلمين) بتوجيه رسالة إلى السراج في 30 مايو بعدم تنصيب قرقاب في أي منصب وتوقيفه عن العمل حتى يتم الفصل في البلاغ الموجه ضده للضغط على السراج والحصول على بعض الامتيازات والمناصب. 

*السراج والمشري القرار والثمن

خالد المشري الذي برز نجمه مؤخرا بسبب الأحداث الجارية في العاصمة طرابلس وسفره الى تركيا الحاضنة لجماعة الاخوان المسلمين الليبية وتلقيه وعد وضمانات تركية بتقديم الدعم العسكري والسياسي,وتسربت معلومات عن طلب المشري من السراج تكليف الاخواني أنور الفيتوري وزيرا للاتصالات للمرة الثانية (2012 كان وزيرا للاتصالات) ثم غادر الى ماليزيا سفيرا والآن يطالبون بعودته للسيطرة على قطاع الاتصالات.

*الخطة والمشروع اللامشروع

1- فيصل قرقاب رئيساً للقابضة للإتصالات لسابع سنة على التوالي.
2- أنور الفيتوري وزيراً للإتصالات كما كان في عام 2012م.
– يتم تقاسم شركات الإتصالات بين الإثنين (مافيا السراج ومافيا الاخوان) بحصص متساوية للشركات الكبرى والصغرى ويتم قبول الميزانية التي طالب بها القاتل الاقتصادي فيصل قرقاب المقدرة بـ 975 مليون دولار في خطة عام 2019 .

فيصل قرقاب وفايز السراج غرب ليبيا – محمد عبدالله الثني وبلقاسم وتؤامه عقبة أبناء خليفة حفتر شرق ليبيا,أسماء رئيسية في أي مشروع لمواجهة داعش المال العام المتغلغل في المؤسسات الليبية وذئاب مفترسة تنهش في أموال الليبيين الذين يبحثون عن لقمة العيش والحياة الكريمة.

ونقطة الاصلاح تبدأ في تفعيل الأجهزة الرقابية “ديوان المحاسبة وديوان الرقابة الادارية” وحماية القضاء لضمان صدور أحكام نزيهة وتنفيدها مهما كانت صفات المحكوم عليهم فلا أحد فوق القانون


مؤسسة بوابة ليبيا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.