إعلام إسرائيلي: إخفاق “الموساد” في اختطاف فلسطيني في ماليزيا ورطة كبيرة

[post-views]
13

بوابة لبييا الاخباري

نشرت وسائل إعلام إسرائيلية تقارير اخبارية تشير إلى تجنيد “إسرائيل مجموعة من السكان المحليين الماليزيين لمحاولة اختطاف فلسطيني في ماليزيا،ووصفت الأمر بأنه الفشل الأكبر لـ”الموساد” منذ سنوات وعلّقت وسائل الإعلام الإسرائيلية على هذا الأمر بالقول: “إسرائيل كما يبدو جندت مجموعة هواة لتنفيذ عملية اختطاف في ماليزيا، ولهذا السبب تلتزم الصمت”.

وقال المراسل السياسي في موقع “والاه” الإسرائيلي، باراك رابيد، إنّه “إذا صحت التقارير، فإن ما حدث ورطة كبيرة، وربما هو الفشل الأكبر للموساد خلال السنوات الماضية”.

من جهتها، قالت وزارة الداخلية الفلسطينية إن السلطات الماليزية أنقذت مواطناً فلسطينياً من سكان قطاع غزة تعرض لمحاولة اختطاف في ماليزيا من قبل الاحتلال الإسرائيلي على يد جهاز “الموساد”.

وأشارة الوزارة إلى أن السلطات الماليزية “كشفت أفراد خلية الموساد، وأنها تعمل على ملاحقتهم”.

كذلك، قالت صحيفة “إسرائيل هيوم”، إن “وسائل إعلام في ماليزيا أفادت باعتقال مواطنين محليين درّبتهم إسرائيل على خطف ناشط فلسطيني من غزة والتحقيق معه، في العاصمة كوالا لامبور، وقد تم تحرير الفلسطيني من أسر المحليين الذين عملوا بحسب الظاهر كعملاء للموساد”.

هذا وحذّرت صحيفة “نيو ستريتس تايمز” الماليزية (New Straits Times)، في تقرير لها أمس الثلاثاء، من أنّ “الموساد قد يضرب أهدافاً مرة أخرى في الفرصة التالية المتاحة في ماليزيا”.

وأضاف التقرير أن “المهمة الإسرائيلية تتمثل في القضاء على أهداف معينة، وهو ما وصفه مسؤولو استخبارات بأنه يأتي في إطار عملية أوسع لـ”الموساد” لـ”استهداف برنامج حماس لإرسال العلماء والمهندسين الفلسطينيين الواعدين إلى الخارج وتفكيكه”.

وبحسب مصادر الصحيفة، فإن “الموساد حدد 6 فلسطينيين على الأقل يعيشون في ماليزيا”، مشيرةً إلى أنّ “العديد من هؤلاء هم أعضاء في الأوساط الأكاديمية في الجامعات المحلية، ويحاضرون في التخصصات المهنية، بما في ذلك الهندسة”.


#متابعات

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.